التخطي إلى المحتوى
زدانوف يحذر من خسائر كارثية سيتكبدها الإقتصاد العالمي جراء الهجمات السيبرانية

حذر رئيس جمعية الشرطة الروسية يوري زدانوف، من أضرار كارثية ووخيمة تلحق بالإقتصاد العالمي جراء الجرائم الإلكترونية، متوقعا ان تصل حجم تلك الخسائر إلى 90 تريليون دولار بحلول عام 2030.

واضاف زدانوف بحسب مانقلته عنه وكالة “نوفوستي” الروسية، “تتزايد كل عام خسائر الإقتصاد العالمي بسبب الجرائم الإلكترونية، مشيرا بأن تقديرات المنتدى الاقتصادي العالمي للخسائر التراكمية للاقتصاد العالمي من الهجمات الإلكترونية ستصل إلى 90 تريليون دولار بحلول عام 2030. هذا يعادل حجم الناتج المحلي الإجمالي الحالي للعالم”.

وأشار زدانوف فإن التكلفة اليومية لتنظيم هجوم DDoS تبلغ 9000 روبل بما يعادل 115.35 دولار أمريكي، أما تطوير برامج ضارة جديدة فيبلغ 20 ألف روبل (نحو 256.44 دولار .

وأشار أيضا إلى أن نحو 1.5 مليون شخص قد ارتكبوا على الأقل عملا إجراميا واحدا على الإنترنت، والعام القادم سيبلغ هذا الرقم مليوني شخص.

وفيما يتعلق بروسيا، قال إن “روسيا تشهد أيضا زيادة في الخسائر الناجمة عن الجرائم الإلكترونية، حيث سرق المحتالون عبر الإنترنت خلال السنوات الثلاث الماضية 130 مليار روبل (نحو 1.66 مليار دولار)”.

(الدولار = 78 روبلا)

المصدر: نوفوستي

التعليقات