التخطي إلى المحتوى
أمن الدولة السعودي يصدر بيان كاشفاً تفاصيل الهجوم الإرهابي على الزلفي شمالي الرياض ويعلن ان تنظيم الدولة الإسلامية يقف وراء العملية
الهجوم الإرهابي على مركز امني في الزلفي شمال الرياض

اوضح المتحدث الرسمي بإسم أمن الدولة السعودي تفاصيل الهجوم الإرهابي التي تعرضت له مركز أمني بالزلفي شمال الرياض صباح اليوم مؤكدا ان الجهات الأمنية تمكنت من إحباط عمل استهدف مركز مباحث محافظة الزلفي شمالي العاصمة الرياض.

وقال المتحدث إن “مجموعة إرهابية هاجمت المركز في محاولة بائسة لاقتحامه”.

وأضاف أن قوات رئاسة أمن الدولة تصدت للمهاجمين وتعاملت معهم بما يقتضيه الموقف، ما أسفر عن مقتلهم جميعا وعددهم 4 إرهابيين يجري التثبت من هوياتهم.

وأشارت رئاسة أمن الدولة في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية إلى أن ثلاثة من رجال الأمن أصيبوا بجروح طفيفة ويتلقون حاليا العلاج اللازم.

إلى ذلك، أكد المتحدث الرسمي لأمن الدولة أن الأجهزة الأمنية المختصة “ما تزال تباشر مهامها في الموقع، للتعامل مع ما بحوزة الإرهابيين من مواد متفجرة، وإزالة الآثار المتخلفة عنهم، مبينا أنه سيتم الإعلان لاحقا عن أي مستجدات”.

وكان تلفزيون العربية قد ذكر في وقت سابق أن المسلحين الذين هاجموا مبنى أمنيا شمالي الرياض يوم الأحد متشددون سعوديون تابعون لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت وسائل الإعلام الحكومية إن السلطات أحبطت الهجوم الذي شنه أربعة مسلحين على مركز للمباحث في الزلفي، وهي مدينة صغيرة تبعد 250 كيلومترا شمال غربي العاصمة الرياض.

ولم تعلن الدولة الإسلامية مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، ولم تحدد السلطات رسميا هويات المهاجمين.

المصدر: وكالات

التعليقات